Home

   

©Corinna Hansen-Krewer

أعزائي المرضى


نقدم لكم مصدر شامل للمعلومات على موقعنا الالكتروني الجديد المختص بمرض وذمة الدهون (الوذمة الشحمية) واضطراب توزيع الأنسجة الدهنية التي تصيب الكثيرين.

يعاني الكثير من المتضررين منذ فترة طويلة. وغالبًا ما يشعرون بالإحباط بعد فترة طويلة من المعالجة التحفظية بالصرف اللمفاوي ومعالجات بالضغط دون تحقيق نجاح. ويأتون إلى عيادتنا بعد هذه المعاناة.

.قد تأدي المعالجة التحفظية إلى تخفيف بسيط للمعانات. لكن لا يمكن الحصول على تغيير إيجابي في الخارج وتخفيض ملحوظ أو حتى اختفاء الأعراض إلا عن طريق شفط الدهون. ومع ذلك يجب استخدام جميع الإجراءات العلاجية معًا.

تعتبرالتدابيرالتحفيظية قبل العملية، بما فيلك اتباع نظام غذائي متوازن والتصريف اللمفاوي ولبس مشدات ضاغطة طبية مفيدة للغاية لكن الطريقة الوحيدة اللتي تساعد على المدى الطويل هي تقليل او إزالة الأنسجة الدهنية عن طريق شفط الدهون.

. ومن الإجراءات الضرورية بعد العملية هناك التصريف اللمفاوي ولبس مشدات طبية لتخفيف التورم الناجم عن العملية وتمكينك من العودة إلى الحياة اليومية بأسرع وقت ممكن ، دون شكاوى وبتحسن ملحوظ ولذلك العلاج الجراحي والتدابير التحفيظية يكملان بعضهما البعض.

. يمكنك من البيت الحصول على الكثير من المعلومات حول عيادتنا وحول مرض الوذمة الشحمية وإجراءاتنا الجراحية الحديثة واللطيفة للأنسجة على موقعنا www.lipödemzentrum.de. وخلال محادثة شخصية معك سنقوم بخطة علاج فردية والإجابة على جميع أسئلتك. نسعى دائمًا لإطلاعك على تشريعات وقوانين التأمين و استرداد التكاليف من قبل التأمين الصحي للحالات الشديدة المرض.

على عكس العديد من العيادات الخاصة ، فإننا نعالج منذ سنوات كل من المرضى المؤمن عليهم حكومياً والمؤمن عليهم من القطاع الخاص والمرضى اللذين هم على نفقتهم.

يمكنك العثور على معلومات أخرى حول مواضيع الجراحة التجميلية في المستشفى الجامعي في بون عبر الإنترنت على:

www.plastische-chirurgie.eu

www.meinebrust.de

. ستسرنا مساعدتنا لك في هذا الموضوع المؤثر للغاية بالنسبة لك.

 

 

٤ملايين من المتضررين فقط في ألمانيا

%

٢٠٪ من التشخيص الخاطئ (السُمنة او الوذمة اللمفية)

٢٠ سنة من الخبرة في العلاج الجراحي للوذمة الشحمية




الوذمة الشحمية التاريخ


الأخبار


Corona-Hinweis
Nachdem die Kliniken in Deutschland nun Ihren Betrieb wieder hochfahren, haben auch wir gute Nachrichten...